الإصحاح 01 الفقرة 45

مدينة الناصرة مجهولة بالعهد القديم

يوحنا 1: 45
فيلبس وجد نثنائيل و قال له وجدنا الذي كتب عنه موسى في الناموس و الانبياء يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة

لو نظرنا إلى أقوال فيليب نجد قوله أن العهد القديم أشار إلى يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة علماً بأن موقع “الدليل الكتابي والسياحي للأرض المقدس” أشار أن العهد القديم لم يذكر اسم الناصرة البتة وقد دخلت الناصرة التاريخ مع أحداث حياة يسوع ولم تذكر بتاتا في العهد القديم.

لم تكن للمدينة أهمية تذكر أيام المسيح إذ قال نتنائيل: «وهل يخرج من الناصرة شيء صالح» (١ يوحنا ١، ٤٦) .

فمدينة الناصرة بلدة قديمة جداً يعود تاريخ تأسيسها إلى الكنعانيين حيث ذكرت في الماضي على إنها مدينه آبل الكنعانيه وقد أيد ذلك كاتب : معجم ما استعجم 1310:4 المتوفي سنه 487 هجري حيث قال:” نصورية”, قريه بالشام إليها تنسب النصرانيه وهي أبل وتعرف بناصره .

وهذه كلها دلائل تثبت عدم وجود مدينة اسمها الناصرة في العهد القديم وأن ما جاء بإنجيل يوحنا كذب .

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: