الإصحاح 11 الفقرة 44

قيام لعازر وقيام يسوع

يوحنا 11: 44
فخرج الميت و يداه و رجلاه مربوطات باقمطة و وجهه ملفوف بمنديل فقال لهم يسوع حلوه و دعوه يذهب

السؤال
كيف خرج لعازر من كفنه كالشرنقة ووقف على أرجله علماً بأن يداه وأرجله مقيدان ووجهه ملفوف بمنديل! كما أنه مذكور صراحة بالأناجيل ومعروف من تقاليد الدفن اليهودية , أن التكفين يتم بعدة قطع من القماش وليس بقطعة واحدة كبيرة يلف بها الجسم { متى 59:27 , ومرقص 46:1, ولوقا 53:23 , ويوحنا 40:19 } , وقد ُذكر بالأناجيل أن المصلوب قد تم لف جسده في أشرطة من الكتان وليس في قطعة واحدة من القماش العادي .؟

ولو صرفنا نظر واهتمام في هذه النقط ، نقول : كيف خرج يسوع من كفنه كالشرنقة ومن الذي حل يده وأرجله ووجهه ؟

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: