الإصحاح 17 الفقرة 01

يسوع يعبد ربه والكنيسة تعبد يسوع

يوحنا 17: 1
تكلم يسوع بهذا و رفع عينيه نحو السماء و قال ايها الاب قد اتت الساعة مجد ابنك ليمجدك ابنك ايضا

يا أهل الكنيسة ، لو كان فيكم عاقل واحد : كيف يكون الأب والابن واحد والابن يرفع عينه للسماء مخاطباً الأب ؟ وكيف يخاطب الابن الأب طالباً منه ما لا يقدر على فعله الابن ؟ فكيف الاثنين واحد ؟ أين العقول !

وكيف الأب هو نفسه الابن بذاته ، والابن يعلن أن الأب هو الذي اعطاه سلطاناً ؟

يوحنا 17: 2
اذ اعطيته سلطانا على كل جسد ليعطي حياة ابدية لكل من اعطيته

وكيف يكون الابن هو الله ، والابن يعلن أن الأب هو الإله الحقيقي وهو الذي أرسل المسيح .

يوحنا 17: 3
و هذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك و يسوع المسيح الذي ارسلته

فإن كان الأب هو الإله الحقيقي الذي أعلن يسوع عنه ومؤكداً ذلك ، فهذا إعلان لا يدع مجال للشك أن الله هو الأب فقط .. ولا يوجد ابن ولا روح قدس ولا تخاريف العقيدة التي اصطنعتها الكنيسة .

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: