يسوع لا يؤتمن على أقواله

يسوع لا يؤتمن على أقواله

جاء بسفر اعمال الرسل [9 فقال الرب لبولس برؤيا في الليل: ((لا تخف بل تكلم ولا تسكت – 10 لأني أنا معك ولا يقع بك أحد ليؤذيك لأن لي شعبا كثيرا في هذه المدينة] (اعمال الرسل 18) .

في المقابل : فللوقت اخذ عسكرا و قواد مئات و ركض اليهم فلما راوا الامير و العسكر كفوا عن ضرب بولس (اعمال الرسل21:32) ، فامر حنانيا رئيس الكهنة الواقفين عنده ان يضربوه على فمه (اعمال الرسل23:2) ، انا (بولس) افضل في الاتعاب اكثر في الضربات اوفر في السجون اكثر في الميتات مرارا كثيرة ، من اليهود خمس مرات قبلت اربعين جلدة الا واحدة ، ثلاث مرات ضربت بالعصي مرة رجمت ثلاث مرات {2كورنثوس(23-25)} .

فهل بعد ذلك يؤتمن يسوع على أقواله ؟ .

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: